السودان يقصف عاصمة ولاية الوحدة في الجنوب وسالفا كير يهدد باجتياح منطقة أبيي

أ ف ب (نص)
قصف الجيش السوداني ينتيو عاصمة ولاية الوحدة في الجنوب الغنية بالنفط في أول غارة جوية على الجنوب. في المقابل هدد رئيس جنوب السودان باجتياح منطقة أبيي إذا لم تنسحب منها الخرطوم.
افاد مصدر حكومي في جنوب السودان ان الجيش السوداني قصف الخميس بنتيو عاصمة ولاية الوحدة في جنوب السودان القريبة من الحدود مع الشمال والغنية بالنفط، في اول غارة جوية على منطقة ذات اهمية في جنوب السودان.

وصرح ادم ياك ادم نائب وزير الاعلام لوكالة فرانس برس “لقد القوا قنابل على بنتيو وكانوا يستهدفون جسرا على ما يبدو”.

وبحسب هذا المسؤول القيت فجر الخميس خمس قنابل على الجسر الذي يربط بنتيو بالطريق المؤدية الى الشمال. وتقع بنتيو على بعد حوالى ستين كلم من الحدود مع السودان الذي يشهد منذ الثلاثاء معارك عنيفة بين البلدين الجارين.

وقال نائب الوزير “لم يصب احد بجروح لكن الجيش الشعبي لتحرير السودان (جيش جنوب السودان) ارسل فريقا للتحقيق”. واضاف “هذا الامر لا يفاجئنا انهم يحاولون ايجاد ذرائع لشن حرب جديدة”.

وفي الايام الماضية لم يكن البلدان ابدا اقرب من حرب جديدة.

وتحتدم المعارك عند الحدود شمال بنتيو في منطقة هجليج الحقل النفطي الذي يؤمن قسما كبيرا من الانتاج النفطي للشمال ويطالب به جنوب السودان.

وقبل اتفاقات السلام في 2005 التي ادت الى استقلال جنوب السودان في تموز/يوليو الماضي دارت حرب اهلية لعقود بين الشمال والجنوب.

روابط قصيرة: http://www.farajat.net/ar/?p=22144

نشرت بواسطة في أبريل 12 2012 في صفحة اخبار الجوار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. باب التعليقات والاقتفاء مقفول

باب العليقات مقفول

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010