ما هو سر ارتداء اسياس افورقى حذاء متسخ اثناء لقاه بالعاهل السعودى ؟

isayas shoes

فرجت : صورة وتعليق

انشغل الارتريون فى مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية بصورة لزعيم العصابة الحاكمة في ارتريا اسياس افورقى يظهر فيها مرتديا حذاء متسخ خلال لقائه بالعاهل السعودى الملك سلمان بن عبدالعزيز .

 

روابط قصيرة: http://www.farajat.net/ar/?p=34428

نشرت بواسطة في مايو 3 2015 في صفحة المنبر الحر, صورة وتعليق. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. باب التعليقات والاقتفاء مقفول

10 تعليقات لـ “ما هو سر ارتداء اسياس افورقى حذاء متسخ اثناء لقاه بالعاهل السعودى ؟”

  1. عبدالله

    ما مجنون — لا يبالي أي حذاء ينتعل

  2. احمد عثمان

    لاتسيء الظن بسيادته جزمه الانيقة بعضا هرب والبعض الاخر فى المعتقل هو صحيح ابن جزمة يتخانق حتى مع الجزم لكين فى الوقت الراهن لا يملك غيرها وبل المناسبة هذه الجزمة المحببة عند “الرئس وكثيرا ما كان ينا ديها بى حبيبتى ولا ينام الا وهى على صدره .
    يا ليت تتاكدو من نوع الجوارب قال مصدر مطلع طلب عدم الكشف عن هويته ان الرئس الارترى لذا قدومه للمملكة كان يرتضى حذا قديم ومتسخ وجوربين مختلفين الواحد احمر والثانى ازرق مما تسبب فى احتجازه فى المطار ساعة وربع لتحقق من هويته .
    خجلنا المعتوه الله ياخذه

  3. abdul

    Hahaha ! La sirr wala yaHzanoon. Esayas’ feet aint on the pair of shoes. Look at the picture again. His leg and the pair shoes are far apart. The big question now is, How do you know the shoes belong to Esayas. ? Did I spoil the nuktah ? I’m sorry.

  4. tom

    معظم الأوقات يلبس حذاء مفتوح لكن هذه المرة نصحه دجاله الساكن في أيتري أن يلبس حذاء متسخ حتى لا يسحره جمال السعودية و كي لا يطلب لجوء مثل بن علي .

  5. هذه واحدة من احتيالاته المتعددة و لكن فليتذكر انه يوما ما سيضرب وجهه بأوسخ منها و عما قريب وعدوا معي الايام .

  6. ابوصالح

    لعله فعل ذلك من اجل ان يعطف عليه الملك او يسله,عن المر والمر لم يقتسر على الاحزاء بل حتى البدلة على شاكلت الحزاء البالي.ومن المعلوم اسياس له في ذلك خبرة مثل الرتداء الشدة في المقبلات الجماهرية كاتحات العمال والطللاب وكيف انه يسل عن اي اكل عندهم انه جعان فالمسلة ببساطة مدبرة من اسيايس وهوا الذي لايقوة على ان يسر على الشدة 100متر مع ذلك يعتقد يعرف كل شي وفي كل شي وهنا المصيبة.وانا شخصين عتذر للمك سلمان على هذا التسرف الا برتكولي والذي لايليغ بمقام المجلس الملكي وان لايحسب على الشعب الارتري هذا التسرف الامسوول.ومن المعلوم ان اسياس له طريقة خبيثة يتعامل بها مع المسلمين بشكل عام ومع المسلمين العرب بشكل خاص ومع المسلمين الخليجين بشي من الاحسد والحتقار والا لمافعل مافعله وهوا الذي يرتدي افضل البدل له عندما يقابل اصغر مسوول من الدول الغربية.انه فقير ليم لايستحق الشفقة!!

  7. أحمد أسناي

    هذا الفعل يحكي حال البلد التي هرب منها حتى ماسحي الأحذية (الليسترو) من البلد بحيث اضطر لانتعال هذا الحذاء وإلا فالارتريين معروفين بأناقتهم وهندامهم في المناسبات العادية ولكن يدبو أن الأمر قد تغير وأصبحنا نرى افورقي ينتعل حذاء قديم هذا جانب.
    ومن جانب آخر قد يكون للضحك على الذقون والذي يحترفه أفورقي بامتياز وبهذه المناسبة تحضرني قصة رواها لي أحد الإخوة الذين بهرهم هذا الكلام فانضم إلى الجبهة الشعبية في وقت مبكر وذلك حينما قابل مجموعة من الآباء العائدين من زيارة لأفورقي كان هدفها التقريب بين وجهات نظر التنظيمين (ج. ت. أ ) و (ج ش ت إ) فقد ذكروا أنهم رأوا أفورقي بأم عينهم وهو يخبز (القجا) القراصة للمناضلين كما رأوه ينتعل صندل (شدة) بالية وملابس مهترئة وبالية وابدوا اعجابهم بذلك التواضع انتهى كلامهم.

    فقد يكون افورقي انتعل الحذاء البالي ليظهر بمظهر الرئيس المتواضع الذي لا يبالي بالمظاهر على قول أحد المطبلين (اب سرح سلي زلوا أي كوحاحلن يو – وتعني أن الرجل مشغول ولا يتزين) طيب إذا أراد الاستمتاع بالقرف فليكن لنفسه ، فما ذنب الآخرين (المضيفين).

    أو ربما كانت الزيارة مفاجئة فلم تمهل افورقي الى اختيار الحذاء المناسب ( ولبزحو انتلي)

  8. Adel Dremely

    النظافة سلوك حضارى , وهي سلوك لا يمت للاديان بصلة وهذا الدكتاتور لا يدرك من هذه الحياة غير اتساخ الضمير والروح , كيف لا وهو القاتل والسارق الذى اتسخت بافعاله بلاد باكملها دعنا من حذائه .

  9. والله شئ بدهي السكران و العربيد اول شعور و تركيز يفقده الجزمة والجوارب فحاله الجزمة المقطعة والعفنة والله يعن الناس الجاسة جنبه اكيد الجوارب تفوح ببراكين تصيب بالغثيان والسل وامراض الله بها عليم ، الله المستعان

  10. ( رئيسنا مَخْجَلِي ) !
    هناك احتمالين لهذا السر : إما فخامة الرئيس كسح ( كدّاري ) من أسمرا إلي مصوع لكي يلحق رحلة ( last minute) من مصوع إلي جدة بحراً ، وإما أصبح مسّاحي الأحذية هدفاً سهلاً لجنرالات ( السيد الرئيس ) لبيعهم بالخردة إلي سيناء أو بيعهم بالجملة إلي إطاليا حيث الأسعار مغرية وبالعملة الصعبة .

باب العليقات مقفول

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010