النظام الديكتاتوري يبتز أموال مواطنين إرتريين في الخارج وقعوا معه عقد شراء شقق سكنية

أفاد مكتب الإعلام والثقافة لجبهة الإنقاذ الوطني الإرترية أن سلطات النظام الإرتري طلبت تسديد مبالغ إضافية بالعملة الصعبة، من عدد من مواطنين يعيشون في المهجر كانوا قد تعاقدوا معها لبناء مساكن في إحدى مناطق أسمرا.

وأفادت المصادر ، أن هذه المساكن تكفلت ببنائها مؤسسات النظام الديكتاتوري ، تحت مسمى مشروع “داس حموس” في منطقة تقع بين حي “ماي شهوت” وحي “قحوتا”، لحساب مواطنين إرتريين يقيمون في الخارج وملتزمون بتسديد الضريبة التي يفرضها النظام على إرتريي المهجر، وذلك بتكاليف تم تسديدها بالكامل، على أن تقوم تلك المؤسسات بتسليم الشقق السكنية في موعد أقصاه نهاية 2015. إلا أن المعلومات التي وردت من أسمرا أكدت على أن أعمال البناء لا تزال في بداياتها، وأن المؤسسة المعنية بالبناء أرهقت أصحاب الشقق بطلب تسديد مبالغ إضافية بين فترة وأخرى، رغم أن معظم هؤلاء هم من أنصار النظام في الخارج.

واشار المصدر بأن جزء كبير من أصحاب الشقق  أصيبوا بخيبة أمل كبيرة جراء مماطلة النظام في إنهاء المشروع وتسليم الشقق لهم.

وأضاف المصادر إلى أن سكان العاصمة أسمرا، الذين خبروا لربع قرن الطبيعة الاستغلالية لنظام هقدف ومؤسساته الاحتكارية، باتوا يتندرون على سذاجة هؤلاء المواطنين الذي يدفعون أموالاً طائلة لنظام يعرف القاصي والداني أنه لا يتمتع بأية مصداقية.

 

روابط قصيرة: http://www.farajat.net/ar/?p=39529

نشرت بواسطة في فبراير 22 2017 في صفحة الأخبار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. باب التعليقات والاقتفاء مقفول

1 تعليق لـ “النظام الديكتاتوري يبتز أموال مواطنين إرتريين في الخارج وقعوا معه عقد شراء شقق سكنية”

  1. عبدالله

    خبر في غاية الأهمية —- ظل إسياس يحلب السواد الاعظم من أبناء إرتريا دون أدنى مقابل من الحقوق ولكن المؤيدين مشارعهم الاستطانية تنفذ على قدم وساق والاستحواذ على كامل السلطة مؤكد والثقافة تنشر بالحديد والنار على الكل دون استثناء ولذلك هم في قمة النشوة لما يحققه لهم إسياس من أهداف مادية ملموسة ورغبات طائفية متطرفة على أرض الواقع — تحقيق هذه الأهداف مكلفة جدا ولذلك ينبغي على إسياس أن يقلب على الطريقة (الترامبية) ويوقع على المراسيم تجبر المؤيدين الدفع (cash down ) عدا ونقدا على كل ما يحققه لهم من نزوات نفسية متطرفة وأخرى مادية على أرض الواقع — ينبغي أن يستفيد إسياس ومليشياته من الخدمة التي يقدمونها للمؤيدين لنظامهم ولذلك إذا طالبهم ببعض الاضافات لأتمام مساكنهم فهذا لا يمكن أن يعتبربأي حال من الأحوال ابتزاز — لا يمكن المساوة بين المستفيد وغير المستفيد — إذا كان غير المستفيد يدفع 2.5 % يجب أن يدفع المستفيد 25% أو أكثر — أصبح إسياس يقدم الكثير لهؤلاء دون مقابل يذكر ولذلك عليه أن يتنبه ويقول لهم كل شيء بحق — طبعا على الطريقة (الترامبية) — عايز تسمع وترى ما يدخل السرور في نفسيتك المريضة عليك أن تدفع نقدا لمن يشبع لك رغباتك

    هذا مصدر دخل خصب ولذلك ينبغي على إسياس ومعاونيه أن يتنهوا لذلك ويستفدوا منه — هذه إستشارة مجانية ولكن أي استشارة قادمة سوف لن تكون (ملح)

باب العليقات مقفول

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010