جبهة الإنقاذ الوطني الإرترية تنعى المناضل عبدالله شوم

نعي أليم

 

تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ استشهاد المناضل القديم عبدالله أونا محمد ابراهيم المعروف بعبدالله شوم، الذي وافته المنية  في 17 فبراير 2017،  في العاصمة السودانية، الخرطوم، والتي انتقل إليها للعلاح من معسكر ام قرقور حيث توجد اسرته.

ولد الفقيد في سنة 1949 في قرية “سروس” في ضواحي مدينة صنعفي، والتحق بجبهة التحرير الإرترية في  سنة 1966 وهو في سن مبكر من عمره. ناضل الفقيد في صفوف جيش التحرير االإرتري بصمود وتفان، وشارك في ملاحم بطولية عديدة حتى جُرح في 1978 وأصيب بإعاقة بليغة. كان الفقيد من أشهر قادة الفصائل في جيش التحرير الإرتري. دخل السودان ثم سافر إلى المملكة العربية السعودية في نهاية الثمانينات، ومكث فيها فترة بسيطة ثم عاد إلى السودان.

واصل المناضل الراحل عبدالله شوم، دوره النضالي في جبهة الإنقاذ الوطني الإرترية، وكان مهموما بقضايا الشعب والوطن ووحدة قوى التغيير الديمقراطي.

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله وذوي ورفاقه الصبر وحسن العزاء ،،

 

مكتب الإعلام والثقافة

لجبهة الإنقاذ الوطني الإرترية

23 فبراير 2017

 

روابط قصيرة: http://www.farajat.net/ar/?p=39535

نشرت بواسطة في فبراير 23 2017 في صفحة الأخبار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. يمكنك ترك رد او اقتفاء الردود بواسطة

رد على التعليق

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010