أرشيف صفحة أعمدة

الأمين عبد اللطيف: رحلت الحنجرة وبقيّ النغم

لم يكن ألأمين مغنيا مغمورا بل كان عميدا لأغنية التقرى بل لا نبالغ ان قلنا عميد الأغنية الارترية ، فهو بالنسبة للأغنية التقرى يعتبر أحد الذين أرتقى بها الى الحداثة وجعلها تزاحم مثل غيرها من اللغات الوطنية المسارح الأسمراوية ، فقد سبق جيله بأنخذها الى العالمية ، اذ كان أحد الجوقة الرائعة التي تلت ود أمير ، باعيسى ، عجة حنا ، عبى عبد الله ، رمضان قبرى ، جوكر عندو ، جابر محمود وسلسلة الرائعين التي لا يتسنى ذكرهم ضمن هذه المصفوفة الجميلة.

ظل الحقيقة

القصة الحائزة على المركز الأول لــ ( مسابقة محمّد سعيد ناود للقصة القصيرة ) 2015م  وتم نشرها بموقع صحيفة ” إيلاف ” اللندنية .
قصة بقلم : محمد علي نور حسين
من وجِهة نظر صديقي، لم تكنْ هذه الفتاة في حاجة إلى الكثير من كلمات الإعجاب والحب لإقناعها كي تعُجب بي أو تُحبني، لكن ما حدث هو […]

الخوف من النسيان

بقلم . محمد علي نور حسين
في الحقيقة لم استطع ان امنع نفسي من ان أكتب عن “أمي ” و ذكرياتي او بالأصح ما بقى منها ، فمهما طال الزمن بيني وبين تلك الذكريات أعود اليها  وتعود إلي، في احيان كثيرة جدا اقول لنفسي انني فقدتها ولكن فجاءة يمر طفل مع امه وهو يبكي لانه يريد […]

رائحة الصور

 
بقلم . محمد علي نور حسين
مضى الكثير من الوقت وانا في الغربة ، لا ادري كم من السِنُون وانا لاجئ  .. ولكن اقسم ان عمري كله قضيته في اللجوء ابحث عن وطن انتمي اليه ، وانا صاحب وطن له تاريخ وحكايات من البطولات لا تنتهي ، جلست في استراحة العمل احاول ان اتذكر من انا […]

هل أستطيع أن اكون …؟

 بقلم : محمدعلي نور حسين
الوقت يمضي بطيئا جدا وأنا أنوي الرحيل .. لن انظر ورائي يكفيني ما فات من عمري ، كل إنسان يُريد لنفسه الأفضل ولا يريد غيره بديل، لقد حان الوقت أن أكون إنسان أناني ، لا أعتقد أنه من العيب أن أُحِب نفسي ، أن أمنح نفسي بعض الحرية أن أنظُر كيف […]

تُكو (2)

قصة بقلم : محمد علي نور حسين
فور هروب (إسياس) تم إستدعائي لمكتب الضباط مرة أخرى .. كنت أعلم ما سيواجهني في الداخل ولكن لم يكن في يدي أن أفعل أي شيئ مطلقا .. دخلت نفس المكتب الخاص بالإستخبارات و وجدت نفس الضابط ولكن هذه المرة كان برفقته شخص أخر .. شخص لم أراه قبل اليوم […]

تُكو

قصة بقلم : محمد علي نور حسين
تشير الساعة الى ما بعد الثامنة مساءاً بدقائق ، كُنت قد إنتهيت من إرتداء ملابسي للخروج ولقاء بعض الأصدقاء لنحتفل بأخر ايام لنا في أسمرا فبعد يومين فقط سنغادر للإلتحاق بمعسكر (ساوا) للبدء في التدريب وأداء الخدمة الوطنية وما أدراك ما الخدمة الوطنية في أريتريا ، وانا في غرفتي […]

صورة غريق

بقلم : محمد علي نور حسين
المشهد ليس غريبا ولكن .
غرق الطفل يدمي القلب .
لون البحر وموج البحر .
لعنة حاكم أحب السُلطة ولون الدم .
خوفا وبردا وجوعا على سطح البحر .
الطريق طويل والبحر مخيف .
الطفل يبكي من قليل و وجه الأب حديد.
يُسمع ضجيجا من بعيد .
صوت الموج قريب .
الموت يسرع في الطريق .
ونداء الضوء بعيد .
قل […]

حكاية لاجئ

بقلم : محمد علي نور حسين
كنت أنظر للبعيد .
  أبحث عن لونا فريد .
أنظر في عين الوليد .
هل هناك غدا جديد ؟
 وطني غريب وانا شريد .
ارسم لوحة من حبر الوريد .
الشمس حية في وجه الرعديد .
الأرض تشكو عطشا ،، ماء تريد .
الإبن يسعى لطريق البحر شديد .
 الموت في كل طريق ينتظر الشهيد .
الساسة في بلدي […]

لماذا نحن عنصريون ؟‏

بقلم : محمد علي نور حسين       
 
– هل يشكو الشعب الاريتري من اعراض مرض العنصرية فقط ؟ ام ان المرض تمكن منه .
 
–  كنت اعتقد ان العنصرية في الغرب وبعض الدول العربية فقط ، ولكن …. ، .
 
–  كلنا ننادي بالحرية ، ولكن من اجل قبيلتنا فقط ، وليس من اجل الكُل .
 
–  اول شيئ […]

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010