إلى جنات الخلد فقيد الارتريين الغالي الدكتور محمد عبد القادر بدير “أبو سامي”

بسم الله الرحمن الرحيم

انتقل إلى الرفيق الأعلى مساء يوم الجمعة الموافق للسادس والعشرين من مارس 2021 المناضل الدكتور محمد عبد القادر بدير بعد مرض عضال في دولة الكويت وهو أب لابنيه سامي وسامية. بعد تخرجه في المجر “هنغاريا” في تخصص طب العظام عمل في دولة الكويت منذ السبعينات، وأبدع في مجاله حتى وصل إلى درجة كبير استشاري العظام في الكويت. كان الفقيد الراحل طيب المعشر ومحبوبا من زملائه الأطباء والعاملين في المستشفى وكان له دور كبير في معالجة جرحى حرب التحرير من جميع فصائل الثورة الارترية، ولم يستثني أحدا من خدماته الإنسانية النبيلة. تميز الدكتور محمد عبد القادر بدير بنظرة ثاقبة وقوية حيث رأي الجميع كأبناء وطن واحد، وكان يخدم وبتفان وتجرد كل الارتريين المتواجدين في الكويت الشقيقة.
وكانت من صفاته التواضع وحسن الخلق وطيب المعشر وكان محبا للجميع وتدرج حتى أصبح مستشارا في وزارة الصحة في الكويت.
وبفقده فقدت الجالية الارترية في الكويت رجلا كان يحظى بالاحترام والتقدير ليس في وسط الارتريين فقط بل في الوسط الطبي الذي أفني فيه عمره فيه.
نسأل المولى العزيز القدير أن يتغمده بواسع رحمته وأن يدخله فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وخير أولئك رفيقا وأن تكون معاملته الإنسانية الرقيقة والعظيمة في ميزان حسناته يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم. ونسأل الله أن يلهم أله وذويه ومحبيه جميعا الصبر وحسن العزاء.
وإنا لله وإنا إليه راجعون
على محمد صالح
لندن 27 مارس 2021

 

مقالات ذات صلة:

طبيب النُّقْرة الانسان

النُّقْرة حاضنة وطنية .. دافئة !

روابط قصيرة: https://www.farajat.net/ar/?p=44770

نشرت بواسطة في مارس 31 2021 في صفحة المنبر الحر. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. يمكنك ترك رد او اقتفاء الردود بواسطة

رد على التعليق

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010