سكان منطقة زالا امبسا الحدودية يشكلون حاجزا امام القوات الاثيوبية المنسحبة

فرجت ألأخبار

انسحاب قوة عسكرية اثيوبية يتم ايقافه في الحدود الاثيوبية الارترية

ذكرت شبكة “بي بي سي” الأمهرية أن قوة تابعة لقوة الدفاع الإثيوبية التي كانت تتمركز على طول الحدود الإثيوبية الإريترية تم  ياقافها من قبل سكان المنطقة الحدودية مساء يوم رأس السنة بالقرب من بلدة زالامبيسا الحدودية أثناء قيامها بسحب أسلحة ثقيلة وحاملات جنود من المنطقة.

حدث ذلك في منطقة ” فاتسي ” القريبة من منطقة ” زالا أمبسا ”  حيث قامت قوات الدفاع الاثيوبية بالقيام بسحب حوالى عشرين مركبة عسكرية محملة بأسلحة ثقيلة ودبابات . وقد أكد رئيس وحد الأمن المتمركزة في المنطقة الحدث وذلك خلال حديثه الى الـ ” بي بي سي ” باللغة الأمهرية.

وكان سكان في المنطقة  الذين  قاموا بقفل الطريق للتعبير عن معارضتهم لانسحاب قوات الدفاع من الحدود الإثيوبية الإريترية.

وقال جيرماى حدوش رئيس وحدة  الأمن في المنطقة ” السكان طلبوا تفسيرا لسحب الاسلحة الثقيلة من المنطقة” وأضاف ” السكان يتسآءلون الى أين يتم نقل الاسلحة والقوة الاثيوبية في وقت تشهد فيه الحدود نوع من التأزم ، هذه كانت مجرد اسئلة وكان التعبير سلميا ولم تحدث اية حوادث امنية”

واضطر قادة القوات الإثيوبية في المنطقة للجلوس مع السكان لمناقشة  الوضع صباح  اليوم التالي  وتم التوصل إلى اتفاق وفقا  لتصريحات رئيس وحدة الأمن في المقاطعة ، جيرماي هدوش ، في حديثه لـ بي بي سي باللغة الأمهرية..

وبرغم قيادة القوة العسكرية ان انسحابهم مؤقت وان قوة أخرى ستقوم ستحل محلهم ، ولم يبدوا على السكان  أنهم صدقوا ذلك  وقرروا البقاء في مواقعهم حتى قدوم القوة البديلة  مما اضطر القوة واسلحتها الثقيلة والدبابات التي كانت معها أن تظل مكانها.

الجدير بالذكر ان هذه الاحداث تأتي في وقت تشهد فيه جمهورية الاثنيات الفيدرالية حالة من الاحتراب الداخلي في بعض الاقاليم مما يهدد من تفتت الدولة الاثيوبية بشكلها الحالي الى دويلات اثنية.

وقد ذكرت الانباء مطالبات الحكومة الفيدرالية نقل الاسلحة من اقليم تجراى الى الوسط ولكن قوبل طلبها بالرفض من قبل التجراى حيث ذكر ان الاسلحة  والمطارات العسكريةالخمسة بكل ما فيها من طيران هي  اسلحتهم التي قدموا بها بعض اسقاطهم لنظام الجنرال منقستو هيلى ماريام. ومازالت قضية الاسلحة  نقطة ساخنة بين حكومة الاقاليم والحكومة الفيدرالية.

روابط قصيرة: https://www.farajat.net/ar/?p=43766

نشرت بواسطة في يناير 3 2019 في صفحة الأخبار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. يمكنك ترك رد او اقتفاء الردود بواسطة

رد على التعليق

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010