هيرمان كوهين لـ” صوت امريكا”: يجب ان يتم اعادة القاعدة العسكرية الامريكية في اسمرا !!

ااعلام طبهة الثوالبت الوطننية

هيرمان كوهين  مساعد وزير الخارجية الأمريكي السابق للشؤون الإفريقية يقول يجب  أن تغتنم الولايات المتحدة هذه الفرصة لإقامة علاقات أوثق مع إرتريا. وقال لـ” صوت أمريكا” يجب أن نرى إرتريا كبلد استراتيجي ودود وحاسم  وعلينا الاستفادة منها وتقديم المساعدة لهم في المجال الاقتصادي لأنهم يتطلعون إلى تحديث اقتصادهم!وأضاف كوهين إن موقع البلاد على البحر الأحمر بالقرب من اليمن ودول الخليج  يجعلها شريكًا عسكريًا مهمًا وقال كوهين “من المهم جدًا وجود أفراد عسكريين هناك يمكنهم مراقبة ما يجري في هذا المجال شديد التقلب والحرج”. كنا نمتلك قاعدة عسكرية في أسمرة  عاصمة إرتريا وأعتقد أنه سيكون من الرائع الآن أن نتمكن من استعادة ذلك “

.بشكل عام  هناك طفرة في النشاط الاقتصادي الذي يحدث الآن. المزيد من شركات التعدين تأتي إلى إرتريا لديهم إمكانيات تعدين كبيرة للغايةوالآن بعد أن تراجعت التوترات وتضاءلت العداوة  أعتقد أن الأمور يجب أن تتطور بشكل جيد بالفعل. “

تعليق على الخبر:

هذه مقتطفات من كلام السيد هيرمان كوهين مساعد وزير الخارجية الامريكية الاسبق  بعد رفع نظام افورقي من قائمة الدول الغير متعاونة في مكافحة الارهاب ومهندس اتفاق لندن قبل التحرير وعراب نظام افورقي الان في الاوساط الامريكية والذي يقوم الان بعمليات علاقات عامه لتحسين صورة نظام افورقي في واشنطن بالإضافة انه يروج بالطبع الى صورة جديدة من العلاقات بين ارتريا وإثيوبيا بصورة أقرب الى المشروع التآمري لافورقي لدى صانعي القرار الامريكي مستغلا موقعه السابق كمختص بألشان الافريقي لاسيما شرق افريقيا في الخارجية الامريكية وهو يستغل ايضا في ذلك ميل المؤسسة العسكرية الامريكية في ايجاد قواعد عسكرية في ارتريا لمواجهة التمدد الصيني وبالتالي فهو لا يتحدث حول طبيعة النظام القمعية وكونه نظاما دكتاتوري تشير الى ممارساته القمعية التقارير الدورية لوزارة الخارجية الامريكية وكذلك منظمات الامم المتحدة  وتكمن خطورة الرجل كونه يعد في واشنطن خبيرا في شئون القرن الافريقي يمكن الاستفادة من خبراته في المنطقة  ولذا على الناشطين في مختلف المنظمات الارترية في امريكا التصدى بقوة لتصريحاته  بحيث  لا تترك له الساحة ليصوغ موقفا امريكا لصالح نظام افورقي فالرجل ترك عمل في الخارجية الامريكية وبالتالي متابعة الاوضاع في منطقتنا منذ سنوات طوال وان حكمه على الامور مبنيا على علاقات سابقة مع الدكتاتور افورقي شخصيا وبالتالي الرجل احكامه غير نزيه تماما .

روابط قصيرة: https://www.farajat.net/ar/?p=43997

نشرت بواسطة في يونيو 6 2019 في صفحة الأخبار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. يمكنك ترك رد او اقتفاء الردود بواسطة

رد على التعليق

أحدث التعليقات

أحدث المقالات والاخبار

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010