بايدن يوفد عضواً في مجلس الشيوخ إلى إثيوبيا لمناقشة أزمة تيغراي

واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

أوفد الرئيس الأميركي جو بايدن السيناتور كريس كونز إلى إثيوبيا للقاء رئيس الوزراء أبي أحمد وإبلاغه «بالقلق العميق» الذي يشعر به الرئيس الأميركي حيال الأزمة الإنسانية في إقليم تيغراي بشمال البلاد وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.قال جايك سوليفان مستشار الأمن القومي لبايدن، في بيان، اليوم (الخميس)، إن كونز سيتشاور أيضاً مع الاتحاد الأفريقي.وكان سكان في تيغراي، تحدثوا إلى منظمات مدافعة عن حقوق الإنسان وصحافيين عن مجازر على نطاق واسع وأعمال عنف جنسي ضد مدنيين ارتكبتها قوات الأمن في المنطقة.كما أكدت منظمات إنسانية أن النظام الصحي في تيغراي تضرر بشدة من النزاع، وحذرت أيضاً من خطر حدوث مجاعة على نطاق واسع. انتهى ومن ناحية أخرى ذكر السيد كوهين مساعد وزير الخارجية الامريكية للشئون الافريقية الاسبق في تغريدة له اليوم ذكر ان ابي احمد رئيس وزراء اثيوبيا عليه ان يأخذ رسالة الرئيس بايدن محمل الجد الذي سوف يحملها مبعوثه وهو من أقرب الاقربين للرئيس بايدن عضو الكونغرس الامريكي السناتور كونز !!

تعليق: يبدو ان الادارة الامريكية ضاقت ذرعا بمراوغة رئيس وزراء اثيوبيا وأرادت ارسال رسالة قوية تحمل تحذير أخير من الرئيس بايدن مباشرة مما يعني جدية موقف الادارة الامريكية في مطالبها التي يجب ان يأخذها ابي احمد مأخذ الجد كما قال كوهين وهو الامر الذي نتوقعه

روابط قصيرة: https://www.farajat.net/ar/?p=44763

نشرت بواسطة في مارس 22 2021 في صفحة الأخبار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. يمكنك ترك رد او اقتفاء الردود بواسطة

رد على التعليق

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010