بيان وزراء خارجية مجموعة الدول السبعة يدين الانتهاكات في تجراى

فرحت : المصدر

نحن ، وزراء خارجية مجموعة السبع في كندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية والممثل السامي للاتحاد الأوروبي ، نشعر بقلق بالغ إزاء التقارير الأخيرة بشأن انتهاكات حقوق الإنسان والتجاوزات وانتهاكات حقوق الإنسان. القانون الدولي الإنساني في تيغراي.

ندين قتل المدنيين والعنف الجنسي والعنف القائم على النوع الاجتماعي والقصف العشوائي والتهجير القسري لسكان تيغراي واللاجئين الإريتريين. يجب على جميع الأطراف ممارسة أقصى درجات ضبط النفس وضمان حماية المدنيين واحترام حقوق الإنسان والقانون الدولي.

إننا ندرك الالتزامات الأخيرة التي تعهدت بها حكومة إثيوبيا لمحاسبة المسؤولين عن هذه الانتهاكات ، ونتطلع إلى رؤية هذه الالتزامات تُنفذ. نلاحظ أن اللجنة الإثيوبية لحقوق الإنسان (EHRC) ومكتب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان (OHCHR) قد اتفقا على إجراء تحقيق مشترك في انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبتها جميع الأطراف في سياق نزاع تيغراي. من الضروري أن يكون هناك تحقيق مستقل وشفاف وحيادي في الجرائم المبلغ عنها ومحاسبة المسؤولين عن هذه الانتهاكات لحقوق الإنسان.

نحث أطراف النزاع على توفير وصول المساعدات الإنسانية بشكل فوري ودون عوائق. نحن قلقون بشأن تفاقم انعدام الأمن الغذائي ، مع انتشار ظروف الطوارئ في مناطق واسعة من وسط وشرق تيغراي.

نرحب بالإعلان الأخير من رئيس الوزراء آبي أن القوات الإريترية ستنسحب من تيغراي. يجب أن تكون هذه العملية سريعة وغير مشروطة ويمكن التحقق منها.

ندعو إلى إنهاء العنف وإنشاء عملية سياسية شاملة وواضحة مقبولة لجميع الإثيوبيين ، بمن فيهم أولئك الموجودون في تيغراي ، والتي تؤدي إلى انتخابات موثوقة وعملية مصالحة وطنية أوسع.

نحن أعضاء مجموعة السبع على استعداد لدعم الجهود الإنسانية والتحقيقات في انتهاكات حقوق الإنسان

روابط قصيرة: https://www.farajat.net/ar/?p=44793

نشرت بواسطة في أبريل 2 2021 في صفحة الأخبار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. يمكنك ترك رد او اقتفاء الردود بواسطة

رد على التعليق

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010