منظمة العفو الدولية تتهم سلطات إثيوبيا باعتقال تيقرانيين تعسفيا

فرجت : وكالات

اتهمت منظمة العفو الدولية، الجمعة، السلطات الإثيوبية باعتقال العشرات من التيغرانيين بشكل تعسفي في أديس أبابا وأماكن أخرى منذ أن استعاد المتمردون السيطرة الشهر الماضي على عاصمة هذه المنطقة التي تشهد حربا مدمرة.

وقالت المنظمة إن من بين المعتقلين نشطاء وصحفيين، تعرض بعضهم للضرب ونقلوا مئات الكيلومترات بعيدا عن العاصمة.

ورجحت أن يكون العدد الإجمالي بالمئات، مع عدم معرفة أماكن وجود الكثيرين.

وأخذ النزاع منعطفا عندما استعاد مقاتلون موالون للجبهة ميكيلي في أواخر يونيو/حزيران وإعلان آبي أحمد وقفا لإطلاق النار.

وأكدت منظمة العفو الدولية أن الاعتقالات الأخيرة لتيغرانيين خارج تيغراي بدأت إثر ذلك.

وقال مدير شرق وجنوب أفريقيا بمنظمة العفو الدولية ديبروز موشينا “أخبرنا معتقلون سابقون أن مراكز الشرطة مليئة بأشخاص يتحدثون التغرينية، وأن السلطات قامت باعتقالات جماعية واسعة ضد تيغرانيين”.

وأضاف موشينا أنه يجب وقف الاعتقالات و”توجيه تهم فورية لجميع المعتقلين بجرائم معترف بها دوليا وتقديمهم لمحاكمات عادلة أو الإفراج عنهم على الفور دون أي قيود”.

وسبق أن نفت حكومة آبي أحمد إجراء اعتقالات بدوافع عرقية.

ولم ترد الشرطة الاتحادية ومكتب المدعي العام على الفور على طلب للتعليق.

روابط قصيرة: https://www.farajat.net/ar/?p=44934

نشرت بواسطة في يوليو 17 2021 في صفحة الأخبار. يمكنك متابعة اى ردود على هذه المداخلة من خلال RSS 2.0. يمكنك ترك رد او اقتفاء الردود بواسطة

رد على التعليق

الأخبار في صور

تسجيل الدخول
جميع الحقوق محفوظة لفرجت 2010